يوليو 09, 2020



  • نيويورك
    03:47 PM
    23:01:2017
  • طوكيو‎
    05:47 AM
    24:01:2017
  • جرينتش‎
    08:47 PM
    23:01:2017
  • رام الله
    10:47 PM
    23:01:2017

حال السوق

(المؤشر )

جوال و بلدية عبسان الكبيرة تفتتحان قاعة تدريب و احتضان الأعمال في البلدية

المؤشر 10-06-2020   افتتحت شركة جوال إحدى شركات مجموعة الاتصالات الفلسطينية، وبلدية عبسان الكبيرة مشروع تأهيل وتجهيز قاعة تدريب واحتضان الأعمال في مقر البلدية شرق محافظة خانيونس، من أجل تطوير العمل الإداري فيها وتحسين سبل الخدمات المقدمة للمواطنين بشكل مباشر وغير مباشر.

وشارك في حفل افتتاح المشروع، رئيس البلدية، د. محمود أبو دراز، ومدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، وبحضور عدد من مدراء الدوائر في البلدية ووفد من مدراء مجموعة الاتصالاتالفلسطينية.

ورحَّب رئيس البلدية بالحضور خلال كلمة ألقاها بمناسبة افتتاح المشروع، وأثنى على دور شركة جوال الداعم للبلدية، واصفًا إياه بالدور الوطني الذي ساهم في تعزيز قدرات البلدية وتطويرها من اجل تقديم أفضل الخدمات للمواطنين، وإرساء قواعد العمل المهني وفق أسس علمية عبر برامج تدريبية من شأنها أن تساهم في تجسير الفجوة بين المواطن والبلدية، مشيراً إلى أن المشروع سيعزز من قدرات البلدية وفق الأنظمة الحديثة التي ترسخ مفاهيم العمل الجماعي.

وتحدث خلال حفل الافتتاح عن انجازات البلدية، والخدمات التي تقدمها للمواطنين، والظروف الصعبة التي تمر بها، والخطط والمشاريع التطويرية التي تسعى البلدية لتنفيذها.

بدروه، ثمن مدير إدارة إقليم غزة في شركة جوال، عمر شمالي، الدور الذي تقوم به بلدية عبسان الكبيرة في تقديم الخدمات لجمهور المواطنين، وسعيها الدؤوب لتطوير الخدمات، وحرصها الشديد على تخفيف المعاناة عن كاهل سكان البلدة.

وأوضح أن الدعم الذي قدمته شركة جوال للبلدية نابع من استراتيجيتها المطلقة نحو دعم مؤسسات المجتمع المحلي والمدني، لتعزيز صمودها وتلبية احتياجاتها في ظل الظروف الصعبة، ومنحها الأمل في الاستمرار بتقديم الخدمات للجمهور على أكمل وجه.

وأكد على أن توظيف الدعم في المؤسسات الوطنية يخلق حالة من الإصرار على احداث تنمية اقتصادية ومجتمعية في شتى المجالات و يساهم في تطوير العمل الإداري والخدماتي والارتقاء به بما يتناسب مع حجم التضحيات التي قدمها شعبنا الفلسطينيوالتطلعات نحو احداث تنمية مستدامة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *