سبتمبر 23, 2020



  • نيويورك
    03:47 PM
    23:01:2017
  • طوكيو‎
    05:47 AM
    24:01:2017
  • جرينتش‎
    08:47 PM
    23:01:2017
  • رام الله
    10:47 PM
    23:01:2017

حال السوق

(المؤشر )

مايكروسوفت قراصنة روسيا يهاجمون أميركا.. موسكو تنفي

المؤشر 12-09-2020    قالت مايكروسوفت إن قراصنة يعملون لحساب روسيا والصين وإيران صعدوا مؤخرًا هجماتهم حول السباق الرئاسي الأميركي مع اقتراب الانتخابات.

وفي وقت لاحق الجمعة، رد الكرملين بأن روسيا لا تسعى للتدخل في العملية الانتخابية بالدول الأخرى ولم تفعل ذلك من قبل.

وأكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن روسيا لا نية لديها للتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى ولا ترغب في ذلك، فيما يتدخل الآخرون في شؤونها، نقلا عن رويترز.

ومن ناحية أخرى، أوضح وزير الخارجية سيرجي لافروف أن الاتهامات بأن روسيا استخدمت متسللين للتدخل في شؤون الولايات المتحدة

الداخلية “لا أساس لها من الصحة”.

وأضاف أن الولايات المتحدة تعزز مصالحها الخاصة بشكل غير مشروع. وكان لافروف يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الصيني.

رصد هجمات إلكترونية

هذا، وكتب نائب رئيس مايكروسوفت لأمن العملاء، توم بيرت، في منشور مدونة نُشر يوم الخميس، أن خبراء الأمن السيبراني للشركة قد شهدوا مؤخرًا زيادة في حملات استهداف المتسللين.

وأضاف بيرت: “في الأسابيع الأخيرة، اكتشفت مايكروسوفت هجمات إلكترونية تستهدف الأشخاص والمنظمات المشاركة في الانتخابات الرئاسية المقبلة”.

وبصفتها الشركة التي تقف وراء نظام التشغيل Windows ومجموعة برامج Office، تمتلك Microsoft رؤية واسعة للبنية التحتية التي يستخدمها المتسللون لشن الهجمات.

من جهته، قال جون هولتكويست، مدير تحليل المعلومات الاستخباراتية في Mandiant Solutions، وهي شركة للأمن السيبراني، إنه بينما تم رصد قراصنة من الدول الثلاث يستهدفون أشخاصًا مرتبطين بحملات جو بايدن والرئيس دونالد ترمب، فإن وكالة المخابرات العسكرية الروسية لا تزال تمثل التهديد الأكبر. وأضاف هولتكويست في رسالة نصية: “ما زلنا قلقين للغاية بشأن المخابرات العسكرية الروسية التي نعتقد أنها تشكل أكبر تهديد للعملية الديمقراطية”.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *